قصيدة

تَرَفَّق أيُّها السَّاري